احجز موعد
background

تجربتي مع التلقيح الصناعي بالتفصيل

التلقيح الاصطناعي هو إجراء طبي ورحلة طويلة يشعر فيها الزوجان بكثير من المشاعر والعواطف نتيجة رغبتهم الشديدة في الإنجاب وخوفهم من فشل العملية، لذلك قررنا اليوم إخباركم بتجارب إحدى السيدات، وهي السيدة عهود وستوضح لكم رحلتها في فقرة تجربتي مع التلقيح الصناعي بالتفصيل، تابعوا القراءة لتتعرفوا أيضًا إلى خطوات هذه العملية وما نسب نجاحها.

خطوات التلقيح الصناعي

يعتمد التلقيح الصناعي على زرع الحيوانات المنوية مباشرة في الرحم بعد الإباضة، وفيما يلي نوضح لكم الخطوات بالتفصيل:

  1. يحدد الطبيب وقت التلقيح بناءً على الإباضة، والتي تحدث بعد أسبوعين تقريبًا من اليوم الأول للدورة الشهرية.
  2. يتأكد الطبيب أولًا من وجود بويضات في الرحم عن طريق استخدام الموجات فوق الصوتية (السونار) قبل أخذ السائل المنوي من الرجل.
  3. يأخذ الطبيب عينة من السائل المنوي بعد التأكد من وجود بويضات ناضجة في الرحم، ثم يغسلها جيدًا بمواد معينة لإزالة أي عناصر يمكن أن تتداخل مع الإخصاب.
  4. يزرع الطبيب بعد ذلك الحيوانات المنوية مباشرةً في الرحم عن طريق قسطرة دقيقة.
  5. يطلب الطبيب من السيدة الراحة لمدة 15 – 30 دقيقة فقط بعد التلقيح، حتى نسمح للحيوانات المنوية بالانتقال من عنق الرحم إلى الرحم.
  6. يُفضل عدم بذل أي مجهود بدني لمدة 3 – 4 أيام تقريبًا بعد التلقيح، ويجب خلالها الاهتمام بالغذاء الصحي، ثم يمكن بعدها ممارسة الأنشطة اليومية البسيطة وليست الشديدة أو العنيفة، مثل: حمل أشياء ثقيلة أو الوقوف لفترات طويلة.
  7. يُجرى تحليل الحمل بعد أسبوعين من التلقيح، للتأكد من نجاح هذه العملية.

كم يوم يجب الراحة بعد التلقيح الصناعي؟

ينصح بالراحة التامة وعدم الحركة لمدة 4 – 5 أيام بعد عملية التلقيح، ثم يمكن ممارسة الأنشطة العادية دون حمل أشياء ثقيلة أو الوقوف لفترات طويلة.

تجربتي مع التلقيح الصناعي بالتفصيل

تخبرنا السيدة عهود في هذه الفقرة بتجربتها مع التلقيح الصناعي، وتقول: “تزوجت منذ 8 سنوات، وتأخر الحمل لدي مدة 6 سنوات رغم عدم وجود مشكلة لدي أنا وزوجي، فنصحنا الأطباء بعملية التلقيح الصناعي”.

تكمل السيدة عهود حديثها: “وصف لي الطبيب دواء يسمى كلوميد من اليوم الثالث للدورة الشهرية، وذلك لتنشيط الإباضة، ثم طلب مني الهاب إليه في اليوم العاشر من الدورة يومًا بعد يوم لمتابعة البويضات وحجمها عن طريق أشعة السونار”.

“اتفق الطبيب فورًا على سحب عينة السائل المنوي من زوجي، ثم جعلني أنتظر ساعة تقريبًا، بعدها أدخلني لزرع العينة في رحمي”.

“بعد عملية الزرع طلب مني الطبيب الراحة وعدم التحرك لمدة نصف ساعة، ثم سمح لي بمغادرة العيادة”.

“أجريت تحليل الدم الخاص بالحمل في اليوم الخامس عشر من عملية التلقيح، وظهر سلبيًا للأسف، وحزنت كثيرًا لكني رضيت”.

“أردتُ أنا وزوجي تكرار التجربة، لكن طلب منا الطبيب الانتظار مدة 3 أشهر، ثم البدء في خطواتها مرةً أخرى، وبفضل الله نجحت عملية التلقيح، ومعي مراد الآن وعمره عام”.

من هم المرشحون لعملية التلقيح الصناعي؟

تُرشح عملية التلقيح الصناعي للحالات التالية:

  • الزوجين الذين حاولوا الحمل بشكلٍ طبيعي لمدة عام دون جدوى.
  • الرجال الذين يعانون من مشكلات في الخصوبة، مثل: انخفاض عدد الحيوانات المنوية أو حركتها أو وجود مشكلة في القذف.
  • النساء اللاتي تعانين من مشكلات معينة في الجهاز التناسلي، مثل: تشوهات عنق الرحم، ما يؤدي إلى صعوبة انتقال الحيوانات المنوية منه إلى الرحم لتخصيب البويضة طبيعيًا.

كم نسبة حدوث الحمل بعد التلقيح الصناعي؟

تتراوح نسبة نجاح التلقيح الصناعي ما بين 7 – 10% تقريبًا، ولكن إذا أعطى الطبيب بعض الأدوية لتنشيط التبويض، فقد تزيد النسبة إلى 15 – 25%.

متى لا ينجح التلقيح الصناعي؟

توجد أسباب عديدة تؤدي إلى فشل عملية التلقيح الصناعي، وهي:

  • ضعف البويضات أو سوء جودتها، وقد يؤدي هذا إلى فشل التلقيح أو اكون أجنة ضعيفة لن تعيش طويلًا.
  • عمر السيدة، إذ تزيد نسب نجاحها حتى عمر 35 عامًا، لكنها تقل بعد ذلك، ولا ينصح بإجرائها بعد 40.
  • ضعف الحيوانات المنوية أو انخفاض عددها أو حركتها.
  • عدم التلقيح في الوقت المناسب، فإذا لم تحدث العملية خلال 12 – 24 ساعة من الإباضة، فإن البويضة الموجودة ستتفكك بعد هذه الوقت.
  • عدم وجود بطانة رحم مناسبة لانغماس البويضة المخصبة، قد يؤدي إلى فشل الحمل والتلقيح الصناعي.
  • ضعف التبويض عند النساء، وبالتالي ستنتج بويضات غير جيدة لنجاح التلقيح الصناعي.
  • نقص هرمون البروجسترون قد يؤدي إلى فشل التلقيح، لأن وجوده يزيد من فرص الحمل.

في النهاية، وبعد أن تعرفتِ معنا إلى تجربة السيدة عهود في فقرة تجربتي مع التلقيح الصناعي بالتفصيل، نتمنى منك الالتزام بتعليمات طبيب النساء والتوليد إذا نصحك بهذه العملية حتى تزيدي من فرص الحمل، ولا داعي لقلقك، فيمكنك تكرارها حتى 6 مرات تقريبًا إذا لم يتجاوز عمرك الـ 35 عامًا.

SHARE: