احجز موعد
background

ما الذي يجب عليكِ معرفته عن تجميل الأنف؟

لا يُعجبكِ مظهر أنفك، وتفكري في طرق للتخلص من هذا المظهر؟ حسنًا، لحسن الحظ يوجد إجراء جراحي يُسمى ” تجميل الأنف” حتى إن كنتِ لا تودين الخضوع لعملية جراحية، هناك طرق أخرى تضمن لكِ نتائج مذهلة بدون الحاجة للجراحة، فيما يلي نناقش هذه الطرق وكذلك الإجراء الجراحي لتجميل الأنف ونجاوب على الأسئلة الأكثر شيوعًا حول هذا الموضوع.

كيف تُجرى عملية تجميل الأنف؟

 تُجرى عملية تجميل الأنف لأسباب عديدة منها أسباب تجميلية فقط وأخرى نتيجة مشكلات صحية. توجد عدة أنواع من هذه العمليات، ولكن قبل أن نتطرق إلى هذه الأنواع من المهم أن تعرفي أنَّه يجب عليكِ توضيح توقعاتك للطبيب تجنبًا للإحباط، والنتائج غير المرجوة، وكذلك من المهم الاستعداد للآثار الجانبية  المؤقتة التي يمكن أن تحدث بعد العملية.

ما أنواع إجراءات تجميل الأنف؟

تنقسم إجراءات تجميل الأنف قسمين:

  • جراحة تجميل الأنف المفتوحة.
  • جراحة تجميل الأنف المغلقة.

جراحة تجميل الأنف المفتوحة

يعتمد هذا النوع من الجراحة على فصل الجلد والأنسجة اللينة عن عظم الأنف والغضروف، ما يوفر رؤية أكبر لهيكل الأنف ويسهل على الجراح عمله.

جراحة تجميل الأنف المغلقة

في هذا النوع من الجراحات، يعتمد الجراح على عمل شقوق مخفية داخل الأنف، وهذا ما يُسرِّع عملية الشفاء بشكل ملحوظ.

ما هي خطوات عملية تجميل الأنف؟

تُجرى جراحة تجميل الأنف بالخطوات الآتية:

  1. يعطي طبيب التخدير الجرعة المناسبة للمريض ليتم التخدير الكامل.
  2. يبدأ الجراح بعمل شق بالأنف سواء كان مفتوحًا أو مغلقًا.
  3. يُعيد تشكيل هيكل الأنف بحسب توقعات المريض وما تسمح به الحالة الطبية له.
  4. إذا لزم الأمر يصحح الطبيب اعوجاج الحاجز الأنفي.
  5. يُغلق الطبيب الشقوق في النهاية.

قد يهمك: أفضل أنواع البوتكس 

ما هي التحضيرات قبل جراحة الأنف؟ 

ينصح الطبيب المريض بالآتي تحضيرًا للجراحة:

  • التوقف عن تناول بعض الأدوية مثل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية قبل 4 أسابيع من الجراحة.
  • التوقف عن التدخين لمدة لا تقل عن 4 أسابيع قبل الجراحة و4 أسابيع بعدها.
  • ترتيب تواجد شخص ما موثوق لاصطحاب المريض بعد العملية.

ما هي أشهر ممنوعات بعد عملية تجميل الأنف؟

ينصح الطبيب بعد جراحة تجميل العظام بالآتي:

  • تجنب الأنشطة الشاقة ورفع الأوزان الثقيلة، وتجنب أي حركة تؤدي لزيادة تدفق الدم إلى الأنف وزيادة خطر النزيف.
  • الابتعاد عن نفث الأنف تجنبًا للنزيف.
  • عدم التعرض لأشعة الشمس ودرجات الحرارة المرتفعة لتجنب الإصابة بالتهابات تبطئ عملية الشفاء.
  • تجنب الاستلقاء على الأرض في خط مستقيم، إذ يكون القلب على نفس مستوى الرأس ما يزيد تدفق الدم في الأنف وهذا يعرض المريض للنزيف وزيادة الألم.

كم هي مدة الشفاء من عملية تجميل الانف؟

بدايةً يقوم الطبيب بتركيب جبيرة أنفية لمدة أسبوع، مع استمرار التورم والكدمات لأسبوعين على الأقل، ومع ذلك تنقسم عملية الشفاء على عدة مراحل نتناولها فيما يلي:

  • الأسبوع الأول

كما ذكرنا مسبقًا، يضع الطبيب للمريض جبيرة  لدعم الأنف والحفاظ على شكل الهيكل الجديد. في هذا الوقت يُستلزم الحصول على قسط كاف من الراحة ومداومة رفع الرأس عن مستوى الجسم لتسريع عملية الشفاء.

  • الأسبوع الثاني والثالث والرابع

يُزيل الطبيب جبيرة الأنف، وبالطبع تكون هناك آثارًا لكدمات وتورمات تزول نهائيًا مع الأسبوع الرابع.

في هذه المرحلة، يمكن العودة للأنشطة اليومية مع تجنب أي مجهود زائد. 

  • الشهر الأول والثاني والثالث

في هذه المرحلة تزول آثار الكدمات بشكل نهائي، ولكن ما زال يجب الحذر من التعرض لأشعة الشمس ودرجات الحرارة المرتفعة.

  • الشهور من السادس وحتى الثاني عشر

في هذه المرحلة تظهر النتيجة النهائية لتجميل الأنف بشكل كامل.

هل عملية تجميل الأنف مؤلمة؟

بعد عملية تجميل الأنف، قد يشعر المريض بالألم ليس فقط في منطقة الجراحة، بل يمكن أن يمتد إلى حول العين مع وجود تورم في هذه المنطقة.

في بعض الحالات، قد يظهر تغيير في لون الجلد أيضًا حول الجفون، ولكن لحسن الحظ يتلاشى الألم والأعراض الأخرى في غضون أسابيع قليلة، ونادرًا ما تستغرق هذه الأعراض بضعة أشهر للشفاء.

كيف يمكن تجميل الأنف بدون جراحة؟

تجميل الأنف بدون جراحة تعد من أكثر التقنيات شيوعًا في هذا المجال، إذ تُعطي النتيجة المرغوبة بدون إجراء أي شقوق في الأنف وبدون تخدير كامل وبمدة تعافي أقصر.

يلجأ الأطباء لتجميل الأنف بدون جراحة للأغراض الآتية:

  • التخلص من النتوءات البسيطة.
  • رفع طرف الأنف قليلاً لأعلى.
  • تصحيح عدم التناسق بين جانبي الأنف.
  • نحت جوانب الأنف.
  • تصغير أو تكبير الأنف.

يمكن تجميل الأنف بدون جراحة من خلال حقن مواد مثل حمض الهيالورونيك أو البوتوكس في الأنسجة الدهنية في الأنف تحت تأثير التخدير الموضعي، وعندما تستقر هذه المواد في الأنف، تُعدل شكلها وتُخفي النتوءات وعدم التناسق. يمكن أن يستمر تأثير هذه المواد ما بين شهور لسنوات اعتمادًا على نوع المادة المستخدمة في الحقن.

إضافةً إلى ما سبق هناك عدة طرق أخرى لتجميل الأنف نتناولها فيما يلي.

تجميل الأنف بالخيوط

عادةً ما يلجأ الأطباء لتجميل الأنف بالخيوط في حالة كان الهدف رفع طرف الأنف وتصحيح عدم تناسق جانبيه.

يستخدم الطبيب نوعًا من الخيوط لا يسبب الحساسية وبعد إدخاله يرتفع طرف الأنف ويزداد تنساق الوجه شيئًا فشيئًا.

من أكبر مميزات هذه التقنية سرعة التعافي والعودة للأنشطة اليومية في غضون يومين أو ثلاثة بحدٍ أقصى.

هل يمكن تصغير الأنف بالليزر؟

بالتأكيد، إذ يُمرر الطبيب الليزر خلال الأنف بالتركيز على المنطقة المستهدفة، ما يساعد على إعادة هيكلة العظام والغضاريف وتغيير شكل الأنف. 

من أبرز مميزات هذه التقنية أنها لا تُسبب آثارًا جانبية واضحة من كدمات أو تورمات.

هل يوجد خطر في عملية تجميل الأنف؟

عادةً ما لا توجد أي خطورة في هذا الإجراء الجراحي، ولكنه مثل أي جراحة يمكن أن تكون هناك نسبة ضئيلة لحدوث مضاعفات منها: 

  • النزيف.
  • الإصابة بالتهابات.
  • حدوث ندوب لا تختفي.
  • عدم تناسق مظهر الأنف كما كان متوقع.
  • فقدان حاسة الشم.
  • تلف الأعصاب الموجودة بالأنف.

كيف يتغير شكل الوجه بعد تجميل الأنف؟

 أي تغيير في ملامح الوجه ولو كان ضئيلًا يمكن أن يغير قليلاً في شكل الوجه فقد يحدث:

  • تغير في انحناءات الأنف.
  • تغير في نحت جانبي الأنف.
  • تغير في مظهر الحاجز الأنفي من الخارج.

ومع هذه التغيرات، يبدو الوجه بمظهر مختلف قليلاً عما كان من قبل، وهذا أمر طبيعي.

ختامًا، تحتاج عملية تجميل الأنف للصبر والتواصل المستمر مع الطبيب للوصول للنتائج المرجوة، وكذلك من المهم معرفة كل الاحتياطات الواجب اتباعها قبل وبعد الإجراء تجنبًا لحدوث المضاعفات أو فشل العملية.

SHARE: