احجز موعد
background

هل يمكن تحقيق تشقير الحواجب الشفاف بشكل احترافي؟

تسعى الكثير من النساء لتشقير حواجبهن لجعلها أكثر نعومة وجاذبية، لكن التحول إلى اللون الأصفر يشكل تحديًا، لذا نستعرض كيفية تحقيق تشقير الحواجب الشفاف بفعالية للحفاظ على لون طبيعي وجذاب من خلال خطوات فعّالة ونصائح قيمة.

ما هو تشقير الحواجب الشفاف؟

هو تقنية تجميلية لتفتيح لون الحواجب غير المرغوب أو الزائد عن مظهر الحاجب الطبيعي، وذلك دون تغيير لونها بشكل جذري.

يُستخدم في هذه التقنية بودرة تشقير الحواجب أو كريم التشقير الذي يُطبق لفترة زمنية محددة، مما يؤدي إلى تفتيحها بدرجة أو درجتين دون إضفاء أي اصفرار.

تعمل المادة المستخدمة على تكسير الروابط بين صباغ الشعر، مما يسمح بتشقيرها  أو جعلها غير مرئية.

 

مميزات التشقير الشفاف للحواجب

يوفر تشقير الحواجب الشفاف السبيل للتخلص من طرق إزالة الشعر التقليدية التي قد تكون مرهقة ومؤلمة للكثيرات، بالإضافة إلى العديد من المزايا، التي تشمل:

  • تنعيم ملامح الوجه: يمكن أن تساعد الحواجب المهندمة، والفاتحة على تنعيم ملامح الوجه بشكل عام وإضفاء مظهر أكثر طبيعية.

  • تصحيح شكل الحاجب وترتيبه: يساعد تفتيح الشعر الداكن و الكثيف الظاهر بشكل عشوائي على تنعيم ملمسه وجعله أقل حدة، مما يسهل الحصول على شكل الحاجب المطلوب.

  • تعزيز مظهر الماكياج: يمكن أن تخلق الحواجب الفاتحة تباينًا مذهلاً، مما يسمح بمظهر مكياج أكثر ترتيباً وجمالية.

  • سهولة الاستخدام: يمكن تطبيق بودرة أو كريم تشقير الحواجب الشفاف بسهولة في المنزل، دون الحاجة إلى الذهاب إلى صالون التجميل.

من المهم ملاحظة أنه على الرغم من أن تشقير الحواجب الشفاف يوفر هذه الفوائد، إلا أنه من الضروري طلب التوجيه الطبي؛ لضمان الحصول على نتائج آمنة ومرغوبة. 

كيف أتخلص من الشعر الأصفر بعد التشقير؟

يظهر شعر الحواجب باللون الأصفر بعد التشقير لأن المواد المطبقة تعمل على تخفيف الصباغ الموجودة في الشعر، لكنها لا تزيلها بالكامل، كما أن تطبيق المواد بشكل خاطئ أو وقت مبالغ فيه قد يؤدي إلى احتراق الشعر وتغير لونه للبرتقالي أو الأصفر.

يتطلب تحقيق مظهر شبه شفاف للحواجب تفتيحها باستخدام تركيبة لطيفة، مثل تركيز بيروكسيد 3%، ووضع المادة  فقط على الشعر، مع الحرص على حماية الجلد المحيط. 

هل التشقير يفتح لون البشرة؟

تشقير الحواجب لا يؤدي إلى تفتيح لون البشرة بشكل مباشر. الغرض الأساسي من تشقير الحواجب هو تفتيح لون الشعر الزائد وليس الجلد. 

ومع ذلك، من الضروري توخي الحذر عند تشقير الحواجب لأن المواد المستخدمة في هذه  العملية هي مواد كيميائية يمكن أن تسبب آثار ضارة على الجلد، مثل التهيج والالتهاب والتورم وتغير اللون.

إذا كنتِ تتطلعين إلى تفتيح لون بشرتكِ، فمن المستحسن استشارة طبيب الأمراض الجلدية للحصول على طرق آمنة ومناسبة بدلاً من الاعتماد على تشقير الحواجب.

ما هي أضرار تشقير الحواجب؟

 

تحمل الإجراءات التجميلية التي لا تُطبق على يد الخبراء عدة مخاطر، يشمل أبرزها: 

  • الحساسية: قد تتسبب بعض المواد الكيميائية الموجودة في منتجات تشقير الحواجب في حدوث حساسية لدى بعض الأشخاص، مثل الحكة والاحمرار والالتهاب.

  • تلف شعر الحواجب: يتسبب ترك المنتج على الحواجب لفترة أطول من اللازم في تلفها وتغيير لونها بشكل غير مرغوب فيه، مثل جفافها وتقصفها وتغير لونها إلى اللون الأصفر أو البرتقالي.

  • عدم الحصول على النتيجة المرجوة: قد لا تتمكنين من الحصول على النتيجة المرجوة من تشقير الحواجب في المنزل، خاصةً إذا لم تتبعي التعليمات بدقة أو لم تختاري المنتج المناسب لنوع بشرتكِ ولون شعركِ.

  • صعوبة استرجاع اللون: قد يكون من الصعب إزالة لون تشقير الحواجب الشفاف، خاصةً إذا استُخدِم بشكل خاطئ.

  • إهدار الوقت والمال: قد تضطرين إلى شراء العديد من المنتجات المختلفة قبل العثور على المنتج المناسب لكِ، مما قد يؤدي إلى إهدار الوقت والمال.

أهم النصائح قبل تشقير الحواجب

 

للوقاية من الأضرار المذكورة يجب اتباع عدة نصائح هامة، مثل:

  • قراءة التعليمات بدقة: قبل استخدام أي منتج لتشقير الحواجب، تأكدي من قراءة التعليمات بدقة واتباعها خطوة بخطوة.

  • اختبار الحساسية: قبل تطبيق منتج لتشقير الحواجب على كامل المنطقة، يجب اختباره على منطقة صغيرة من الجلد، مثل منطقة خلف الأذن، للتأكد من عدم وجود حساسية. 

  • عدم ترك المنتج على الحواجب لفترة أطول من اللازم: قد يتسبب ترك المنتج على الحواجب لفترة أطول من المدة المحددة في تلف الشعر وتغيير لونه بشكل غير مرغوب فيه. اتبعي تعليمات الوقت بدقة.

 

  • استخدام مرطب للحواجب: بعد تطبيق أي منتج لتشقير الحواجب، استخدمي مرطبًا للحواجب للحفاظ على رطوبتها ومنع جفافها. يساعد ذلك على الحفاظ على صحة الحواجب ومنع تقصفها.

تشقير الحواجب بالليزر 

تشقير الحواجب بالليزر هو الحل الأمثل للحصول على تشقير حواجب احترافي، إذ تُستخدم تقنية الليزر لتفتيح لون الحواجب من خلال  استهداف بصيلات الشعر بطول موجي محدد من ضوء الليزر، اعتمادًا على لون وكثافة الحواجب، ويُجرى ذلك تحت إشراف طبي للوقاية من أي أضرار قد تُسببها المواد الكيميائية.

ينصح أطباء الجلدية بشدة بالتشاور معهم قبل القيام بعملية تشقير الحواجب الشفاف في المنزل، إذ يمتلكون الخبرة في تقييم مدى سلامة هذه العملية بالنسبة لكِ، ويقدمون التوجيه اللازم والتعليمات الضرورية للعناية بالجلد وتجنب المشكلات المحتملة قبل وبعد هذا الإجراء.

SHARE: