احجز موعد
background

متى تظهر نتائج حقن الميزوثيرابي للشعر؟

تُعد تقنية الميزوثيرابي للشعر حلاً متقدمًا وفعّالًا لمشكلة تساقط الشعر التي تؤثر على ملايين الأفراد حول العالم. يعتمد هذا العلاج على تغذية جذور الشعر ومعالجة جذور المشكلة، مما يسيطر على تساقط الشعر، وجفافه، و تكسره، ويحافظ على صحة فروة الرأس. 

اكتشفي معنا تقنية الميزوثيرابي وكيف يمكنها تحقيق نتائج ملموسة ولافتة؛ لتعزيز جمال وصحة شعركِ.

 

ما هو الميزوثيرابي للشعر؟

لقد ظهرت تقنية الميزوثيرابي لعلاج تساقط الشعر بشكل غير جراحي، إذ تتضمن حقن مزيج متخصص من الفيتامينات والمعادن والأحماض الأمينية وغيرها من العناصر الغذائية مباشرة في فروة الرأس. 

من خلال تقديم هذه العناصر الغذائية الأساسية مباشرة إلى بصيلات الشعر، يحفز الميزوثيرابي نمو الشعر، ويقلل من تساقطه، ويحسن مظهره العام.

ما هي مكونات الميزوثيرابي للشعر؟

يتضمن ميزوثيرابي الشعر الحقن المباشر لتغذية بصيلات الشعر وتعزيز نموه وتجديده، وتشمل المكونات المستخدمة عادة، ما يلي:

  • حمض الهيالورونيك، وهو المسؤول عن تغذية وترطيب البصيلات وتسريع نمو الشعر.
  • الأحماض الأمينية، وهي التركيب الأساسي للبروتين، مثل ألياف الكيراتين التي تساعد في تقوية الشعر وتعزيز نموه الصحي.
  • عوامل النمو، مثل عامل نمو مشتق من الصفائح الدموية (PDGF) وعامل نمو الفيبروبلاست (FGF)، التي تحفز انقسام الخلايا وتعزز نمو الشعر وتنظم تدفق الدم إلى فروة الرأس.

بالإضافة إلى بعض الفيتامينات والمعادن، والتي أهمها:

  • البيوتين: يعرف أيضًا بفيتامين ب 7، وهو ضروري لصحة ونمو الشعر.
  • بانثينول: هذا المركب البروفيتامين ب 5 يساعد في تحسين نسيج الشعر واحتفاظه بالرطوبة.

ومجموعة متنوعة من الفيتامينات، مثل فيتامين ج (C)، فيتامين ه (E)، التي توفر حماية من الأكسدة، وتعزز إنتاج الكولاجين، وتدعم الصحة العامة للشعر.

فوائد الميزوثيرابي لتساقط الشعر

تقدم حُقن الميزوثيرابي العديد من الفوائد للأفراد الذين يسعون لتحسين صحة وكثافة شعرهم، وتشمل بعض الفوائد الرئيسية ما يلي:

  • تحفيز نمو الشعر، إذ يعمل المحلول الغني بالعناصر الغذائية الذي يُحقن في فروة الرأس على تعزيز الدورة الدموية، وتغذية بصيلات الشعر وتحفيز نمو الشعر الجديد والصحي. 
  • تقليل تساقط الشعر: يقلل الميزوثيرابي التساقط الزائد عبر تقوية البصيلات، وعلاج الأسباب الجذرية للتساقط.
  • تحسين مظهر الشعر: من خلال حقن الميزوثيرابي تتوفر التغذية الأساسية لجذور الشعر، مما يؤدي إلى شعر أقوى، وأكثر لمعاناً وصحة. 

قد يساعد الميزوثيرابي أيضًا في علاج مشكلات، مثل الجفاف والتموج، للحصول على شعر أكثر حيوية وصحة.

في حين أن الميزوثيرابي شائع لعلاج مشكلات الشعر المختلفة مثل تساقط الشعر الزائد والزهم والقشرة وجفاف فروة الرأس والشعر الهش، فإن فعاليته في حالات الثعلبة الأندروجينية أو الصلع الوراثي لا تزال موضع نقاش.

ما أضرار الميزوثيرابي للشعر؟

على الرغم من أن الميزوثيرابي عموماً يُعد آمنًا، ولكن هناك إمكانية لحدوث بعض الآثار جانبية، مثل:

  • ألم خفيف أو انزعاج في مواقع الحقن فوراً بعد العلاج. يختفي هذا الإزعاج عادة في غضون ساعات أو أيام قليلة.
  • تورم مؤقت أو التهاب في مواقع الحقن، ويعد ذلك استجابة طبيعية للعلاج ويختفي عادة بشكل تلقائي.

قد تشمل بعض الآثار النادرة لحقن الميزوثيرابي، حدوث التهاب في مواقع الحقن، أو في حالات نادرة، قد يعاني بعض الأفراد من حدوث فرط حساسية لأحد مكونات الميزوثيرابي، ما يظهر على شكل حكة، وطفح جلدي، وصعوبة في التنفس في الحالات الشديدة. 

في حالة حدوث أي من هذه الأعراض، يجب البحث عن الرعاية الطبية الفورية، ومن المهم أن نكون على دراية بهذه الآثار المحتملة ومناقشتها مع الطبيب قبل الخضوع للعلاج.

كم عدد جلسات الميزوثيرابي للشعر

يتفاوت عدد الجلسات وفقًا لحالة تساقط الشعر لكل شخص، وخطة العلاج الموصى بها من قبل الطبيب. 

في المتوسط، قد يوصي الأطباء بسلسلة من 6 إلى 10 جلسات لتحقيق النتائج المُثلى. يجب أن تكون هذه الجلسات موزعة على فترات زمنية محددة، عادة كل 2 إلى 4 أسابيع. 

يتحدد عدد الجلسات اللازمة بناءً على الاستجابة للعلاج وتحسينات نمو الشعر الملحوظة، وقد تكون هناك حاجة لجلسات متباعدة بعد فترة للحصول على نتائج مستمرة، والتي قد تستمر من 12 إلى 18 شهرًاً.

نتائج حقن الميزوثيرابي للشعر

يُلاحظ تحسن في سمك الشعر وقوته ولمعانه في غضون بضعة أشهر بعد بدء العلاج. يمكن أن تستمر تأثيرات الميزوثيرابي للشعر وصولاً إلى العام والنصف بعد استكمال الدورة الموصى بها من الجلسات.

لكن من المهم تحديد توقعات واقعية وفهم العوامل التي يمكن أن تؤثر في النتيجة. 

متى تظهر نتائج حقن الميزوثيرابي للشعر؟

يمكن رؤية النتائج خلال شهرين إلى ثلاثة أشهر من بداية العلاج، ومع ذلك، من المهم أن نلاحظ أن استجابة الأفراد ودورة نمو الشعر يمكن أن تؤثر في سرعة ظهور النتائج.

نصائح بعد حقن الميزوثيرابي للشعر

بعد تلقي حقن ميزوثيرابي للشعر، من المهم اتباع بعض النصائح للعناية بفروة الرأس وضمان تحقيق أفضل النتائج. يقدم أطباؤنا هنا بعض النصائح التي قد تكون مفيدة، وهي:

  • تجنُب غسل شعركِ فورًا بعد جلسة الميزوثيرابي؛ للسماح للعناصر الغذائية بالامتصاص في فروة الرأس والبصيلات.
  • استخدام منتجات العناية بالشعر لطيفة ومناسبة لنوع الشعر، وتجنب المواد الكيميائية القوية أو تصفيف الشعر بشكل مكثف.
  • حماية الشعر من أشعة الشمس باستخدام قبعة أو واقِ شمسي بعد الجلسة.
  • تجنب السباحة في حمامات السباحة فور العلاج لتجنب التأثير الكيميائي للمواد المطهرة الموجودة في الماء على الشعر.

كما يجب اتباع نصائح الأطباء حيال روتين العناية بالشعر خلال فترة العلاج المطوّلة، مثل:

  • استخدام شامبو وبلسم خالٍ من الكبريتات والمواد الكيميائية القوية للحفاظ على نعومة الشعر.
  • استخدام علاجات ترطيب عميق بشكل دوري للمحافظة على ترطيب وصحة الشعر.
  • تجنب استخدام أدوات التصفيف الحرارية بشكل متكرر للحفاظ على الطبقة الواقية للشعر.

هل حقن الميزوثيرابي للشعر مؤلم؟

تشمل عملية الميزوثيرابي حقنًا صغيرة في فروة الرأس، وقد يكون هناك ألم خفيف أو شعور بالوخز، ومع ذلك، عمومًا، يُعد الألم طفيفًا وقابلاً للتحمل.

قد يضع الطبيب كريمات التخدير على فروة الرأس قبل الإجراء لتقليل أي إزعاج محتمل.

هل ميزوثيرابي الشعر مناسبًا للجميع؟

تختلف حالات وأسباب تساقط الشعر، ولا تزل الأبحاث مستمرة حول فائدة الميزوثيرابي لحالات التساقط الوراثي وغيرها، كما يُفضل تجنب اعتماد هذه التقنية في حالات، مثل:

  • وجود تحسس لدى الفرد تجاه أحد المكونات المستخدمة في الحقن.
  • النساء الحوامل أو اللواتي يرضعن.
  • المرضى الذين يعتمدون على مضادات التجلط.
  • وجود عدوى أو آفة في فروة الرأس.

يُعد الميزوثيرابي للشعر حلاً لكل من يسعى إلى الحصول على شعر صحي، فمن خلال توصيل مزيج قوي من العناصر الغذائية إلى بصيلات الشعر، يعزز هذا العلاج بشكل غير جراحي نمو الشعر، ويقلل من تساقطه، ويحسن بشكل عام مظهر وجمالية الشعر.

ولا تنسِ أنه يجب استشارة طبيب مؤهل وموثوق، لتحديد ما إذا كان الميزوثيرابي هو الحل الأنسب لحالتكِ.

SHARE: