احجز موعد
background

ما هي فوائد حقن البلازما للوجه.. ومتى يبدأ مفعولها؟

الشيخوخة هي أكبر مخاوف النساء، فعلى الرغم من كونها عملية طبيعية تحدث لكل الأفراد، إلا إنه يتجاوز أثرها من مجرد تجاعيد وخطوط دقيقة، لتكون العامل الأكبر في فقد النساء ثقتهن بأنفسهن، لذا نناقش في هذا المقال حقن البلازما للوجه، فوائدها ومتى يبدأ مفعولها.

حقن البلازما للوجه

يعتمد حقن البلازما للوجه على الصفائح الدموية وهي مكون من مكونات الدم التي تلعب دورًا أساسيًا في شفاء الجروح وتجديد الخلايا.

كيف تُجرى حقن البلازما؟

 عادةً ما يحتاج الفرد الواحد من 2-3 جلسات وبين كل جلسة والأخرى فترة ما بين 6-8 أسابيع للحصول على نتيجة كاملة طويلة الأمد.

تُحقن البلازما وفقًا للخطوات الآتية:

  • يؤخذ من الفرد كمية صغيرة من الدم من الوريد.
  • تُفصل الصفائح الدموية من الدم المسحوب بواسطة مركز الطرد المركزي وهو جهاز يدور بسرعة كبيرة ما يفصل مكونات الدم عن بعضها البعض.
  • يُفصل المحلول عالي التركيز من الصفائح الدموية ويُعاد حقنها مرة أخرى في مناطق محددة من الوجه والرقبة.

عند حقن البلازما في مناطق محددة من الجلد، تُحفز الجسم لإنتاج الكولاجين بشكل أكبر، ما يعيد بناء الأنسجة وتنعيم وشد البشرة بشكل طبيعي. وبالتالي، تقل التجاعيد، فيصبح ملمس البشرة ناعمًا ومتناسقًا أكثر، وهذا هو المطلوب بالتحديد من حقن البلازما للوجه.

ما هي فوائد البلازما للوجه؟

لحقن البلازما بالوجه عدة فوائد، نفصلها فيما يلي:

  • تحفيز الكولاجين

من أهم فوائد حقن البلازما قدرته على تحفيز إنتاج الكولاجين المسؤول  بشكل أساسي عن الحفاظ على مرونة الجلد ونضارته، إذ تقل نضارة الجلد وحيويته مع التقدم في العمر إثر انخفاض إنتاج الكولاجين، ما يسبب ظهور التجاعيد والخطوط الدقيقة وترهل الجلد.

  •  التجديد الطبيعي للبشرة

في حقن البلازما، تُستعمل البلازما الخاصة بالفرد نفسه، وهذا ما يجعل الأمر برمته طبيعيًا وليس فيه خطر الإصابة بالتحسس أوغيره، ما يجعل هذا الإجراء هو الأكثر أمانًا على الإطلاق.

  • علاج مشكلات البشرة المختلفة

 توجد مشكلات عديدة يمكن أن تصيب البشرة منها فرط التصبغ وندبات حب الشباب وتلف الجلد الناجم عن التعرض لأشعة الشمس، ومع اختلاف أسباب كل هذه المشكلات، فإن حقن البلازما للوجه يعتبر حلاً طبيعيًا لكل ما سبق مع اختلاف درجة التأثير في كل حالة.

بالإضافة إلى ذلك، لحقن البلازما مميزات دون غيره من الاجراءات التجميلية منها:

  • قصر مدة التعافي

على الرغم من احتمالية ظهور بعض الكدمات والاحمرار والتورم في موضع الحقن، ولكن سريعًا ما تختفي هذه الأعراض دون الحاجة لوقت طويل ، وهذا ما يساهم في قصر مدة التعافي وإمكانية العودة للأنشطة اليومية في أسرع وقت.

  • نتائج مضمونة وطويلة الأمد

هل تعلم أن نتائج حقن البلازما يمكن أن تستمر لمدة تصل ل 5 أشهر؟

بل وأكثر من هذه المدة، ولكن بالطبع هناك اختلافات بين كل شخص وآخر اعتمادًا على العمر وحالة الوجه ونمط الحياة وغيره وهذا ما يحدد مدة استمرار حقن البلازما للوجه.

ما هي التحضيرات قبل حقن البلازما للوجه؟

لا يحتاج حقن البلازما للوجه للعديد من التحضيرات، ولكن من المهم الالتزام بتعليمات الطبيب الخاصة بالآتي:

  • وقف تناول أي أدوية مضادة للتجلط مثل الأسبرين والهيبارين قبل الإجراء بعدة أيام.
  • الامتناع عن التدخين والأطعمة الدهنية والمقلية قبل وبعد الإجراء مباشرةً.
  • التوقف عن تناول الأطعمة الصلبة والحليب قبل الإجراء ب4 ساعات على الأقل.

عادةً ما يحدد الطبيب عدد الجلسات المطلوبة لحقن البلازما بحسب حالة الجلد ونوع المشكلة ولكن، بشكلٍ عام يُنصح بعمل حقن البلازما للوجه ثلاث أو أربع مرات سنويًا لتعزيز تجديد الخلايا والحفاظ على نضارة الوجه.

من هم المرشحون لحقن البلازما للوجه؟

على الرغم من أن حقن البلازما يعتبر من الإجراءات الأكثر أمانًا ويناسب معظم الأشخاص، إلا إنه غير مناسب للحالات الآتية:

  • مرضى التهاب الكبد الفيروسي C.
  • الأشخاص المصابة بسرطان الدم أو الجلد.
  • مرضى الإيدز.
  • الأشخاص المصابة بأمراض القلب التي تتطلب أدوية مضادة لجلطات الدم.
  • أصحاب التجاعيد العميقة جدًا في الوجه والرقبة.
  • مرضى التهابات المفاصل الروماتويدي.

ما هي الاحتياطات اللازمة بعد حقن البلازما للوجه؟

بعد حقن البلازما، من المهم الالتزام بتعليمات الطبيب للحصول على النتائج المرجوة وتقليل احتمالية حدوث أي آثارًا جانبية وهي كالآتي: 

  • وقف الأنشطة الشاقة ورفع الأوزان الثقيلة تجنبًا للتورم والنزيف.
  •  تجنب استخدام المكياج.
  • عدم التعرض لأشعة الشمس ودرجات الحرارة المرتفعة.

متى تظهر نتيجة حقن البلازما للوجه؟

خلال فترة أسبوعين من حقن البلازما للوجه، يظهر تحسن واضح في نضارة البشرة وملمسها، ويستمر هذا التحسن لمدة تصل إلى ثلاثة أشهر، مع زيادة في إنتاج الكولاجين والإيلاستين وزيادة تدفق الدم.

مع مرور الوقت، يزداد سمك بشرة الوجه بنسبة تتراوح بين 10 إلى 15 في المئة، مع تحسن واضح في مظهر وملمس البشرة، ويمكن أن تدوم هذه النتائج حتى 24 شهرًا.

بعد إكمال الجلسات الثلاث الأولى، من المتوقع أن تستمر النتائج لمدة تقريبية عام، و للحفاظ على هذه النتائج أطول فترة ممكنة يمكنكِ إجراء جلسة أخرى خلال ستة أشهر من الجلسة الأولى.

ما هي الأدوية المستخدمة بعد البلازما للوجه؟

يمكن أن تشعري ببعض الألم في موضع الحقن، لذا يصف الطبيب عدة أدوية مسكنة للألم ومضادة للالتهاب والكدمات وكذلك كريمات واقية للشمس لتقليل الاحمرار والانتفاخ والالتهابات، ومن أمثلتها:

  • مسكنات ألم مثل: الإيبوبروفين.
  • كريمات واقية من الشمس بحماية عالية.
  • كريمات مرطبة لطيفة على البشرة خالية من العطور.
  • جل أو كريم مضاد للكدمات والتورم.

أيهما أفضل البلازما أم الميزوثيرابي للوجه؟

عادًة ما يكون الطبيب هو المسؤول عن تحديد الإجراء الأنسب لكِ، ولكن توجد اختلافات محددة بين البلازما والميزوثيرابي كالآتي: 

  • يُحقن الميزوثيرابي في الطبقة الوسطى من الجلد، بينما تُحقن البلازما الغنية بالصفائح الدموية في طبقة الجلد التي تحتاج إلى العلاج. 
  • تُسحب عينة من البلازما من دم المريض نفسه، أما في حالة الميزوثيرابي، تتكون المادة المحقونة من فيتامينات وأملاح.
  •  يتطلب العلاج بتقنية البلازما عادة عددًا أكبر من الجلسات مقارنة بتقنية الميزوثيرابي. 
  • جلسات الميزوثيرابي أقل تكلفة من جلسات البلازما.
  • تستغرق جلسة البلازما حوالي 40-50 دقيقة، بينما جلسة الميزوثيرابي لا تتجاوز 30 دقيقة.

ختامًا، ناقشنا فيما سبق كل ما يخص حقن البلازما للوجه، خطواتها وفوائدها ومميزاتها وكيف يمكن الحفاظ على نتائجها لفترة أطول، وعرفنا أنها من الطرق الأكثر أمانًا للحصول على بشرة مرنة ونضرة وناعمة بدون خطوط دقيقة أو تجاعيد، لذا من المهم أن تستشيري طبيبك لمناقشة مدى ملائمة هذه التقنية لكِ، إن كانت مناسبة، لا تترددي في إجرائها على الفور.

SHARE: