احجز موعد
background

ما هي أسباب دوالي الخصية؟ وكيف يمكن علاجها؟

يعد مرض دوالي الخصية واحدة من المشكلات الشائعة التي تُصيب ما يزيد عن 15% من الرجال على مستوى العالم، وقد تؤثر على قدرة الفرد على الإنجاب نظرًا لقلة جودة الحيوانات المنوية المنتجة من الخصية، بالإضافة إلى مجموعة أخرى من العوامل، ما هي دوالي الخصية؟ وما أسبابها؟ وهل عاداتنا اليومية الخاطئة قد تُشكل سببًا في احتمالية  الإصابة بها، إليك المزيد من خلال هذا المقال

 

ما هي دوالي الخصية؟ 

تعرف دوالي الخصية بالانجليزي بـ varicocele، وتعد أحد الاضطرابات الشائعة التي تحدث عند توسع الأوردة في كيس الخصية المسؤولة عن حمل الدم غير المحمل بالأكسجين من الخصية إلى القلب والرئة لتنقيته. 

قد تؤثر دوالي الخصية على جودة وعدد الحيوانات المنوية المنتجة، كما أنها ترتبط بحوالي 40% من حالات العقم عند الذكور، لذا ينصح بضرورة إجراء الفحص الدوري للكشف المبكر عن أي مشكلة صحية وعلاجها. كما أنها عادة ما تكون غير مؤلمة، وفي بعض الحالات قد لا تسبب مشكلة تُعيق عملية الإنجاب.

ما هي أسباب دوالي الخصية؟ 

لا يمكننا الجزم حتى الآن بالأسباب الرئيسية لدوالي الخصية، لكن تشير الكثير من الدراسات أن خلل صمامات الأوردة المنوية التي تحمل الدم من الخصية إلى القلب هي العامل المشترك في أغلب الحالات المُصابة بدوالي الخصية.

لا يحدث تدفق للدم بشكلٍ صحيح نتيجة خلل هذه الصمامات، وبالتالي يتراكم الدم داخل وتتوسع الأوردة المنوية والتي عادة ما تظهر في أغلب الحالات على الجانب الأيسر من الخصية.

ما هي عوامل الخطورة التي تؤدي إلى دوالي الخصية؟

هناك مجموعة من العوامل التي تزيد من احتمالية حدوث دوالي الخصية، وتشمل ما يلي: 

  • العمر: تحدث دوالي الخصية بشكل أكبر عند المراهقين والشباب في الفترة العمرية بين 15-25 وتظهر غالبا خلال مرحلة البلوغ. 
  • الوراثة: تزداد احتمالية حدوث  دوالي الخصية عند وجود تاريخ عائلي مع المرض. 
  • نمو الخصية: تحدث دوالي الخصية بشكل أكثر شيوعا خلال فترات نمو الخصية بشكل سريع، عادة أثناء مرحلة البلوغ عند تضخم الخصية. 
  • أنماط الحياة الخاطئة: خاصة عند الاستلقاء، أو الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة. 
  • السمنة: تؤثر السمنة بشكل رئيسي على زيادة احتمالية حدوث دوالي الخصية.

ما هي أعراض دوالي الخصية؟

تختلف أعراض دوالي الخصية من فرد لآخر، وتشمل ما يلي:

  • ألم في الخصية أو الخصيتين بشكل متكرر.
  • شعور بالثقل أو السحب في كيس الصفن.
  • توسع الأوردة في الصفن يمكن الشعور به.
  • عدم الراحة في الخصية أو في ذلك الجانب من الصفن بشكل خاص.
  • ظهور الخصية أصغر حجماً على الجانب الذي به توسع في الأوردة نتيجة لاختلافات في تدفق الدم.

هل يمكن تجنب الإصابة بدوالي الخصية؟  

لا يمكن منع حدوث دوالي الخصية بشكل قطعي، لعدم معرفتنا الكاملة بأسباب حدوثها، لكن هناك مجموعة من التدخلات التي قد تقلل من أعراضها المزعجة، مثل: 

  • ارتداء ملابس ناعمة أو جوارب الدوالي.
  • تناول الأدوية المسكنة. 

بالإضافة إلى ما سبق فإن هناك مجموعة من السلوكيات، والنصائح الواجب اتباعها لتجنب حدوث الدوالي، وتتضمن ما يلي:

  • ممارسة التمارين الرياضية بانتظام: تساعد الرياضة على تنشيط الدورة الدموية، وتقليل أعراض دوالي الخصية.
  • تجنب رفع الأشياء الثقيلة: قد يزيد رفع الأوزان الثقيلة بطريقة خاطئة الضغط على منطقة الدوالي، ما يؤثر على شدة الأعراض.
  • النظام الغذائي الصحي: احرص على تناول نظام غذائي متوازن ومتكامل يحتوي على الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة التي تنعكس على الصحة العامة، وتقلل من الالتهابات، وبالتالي تخفف أعراض دوالي الخصية. 

لا شك أن زيارة الطبيب عند الشعور بأي عرض قد يساهم في حل المشكلة مبكرًا عن طريق معرفة التشخيص الدقيق وأسبابه، ووضع البرنامج العلاجي المناسب. 

كيف يمكن تشخيص دوالي الخصية؟

يعتمد الطبيب في تشخيص دوالي الخصية على مجموعة من الخطوات والأدوات، مثل: 

  • الفحص السريري: يجري الطبيب فحصًا سريريًا بصريًا لمناظرة الحالة وتقييم حالة الخصية، والتعرف مبدأيًا على حجم المشكلة لتحديد البرنامج العلاجي المناسب لها. 
  • التصوير بالموجات فوق الصوتية: يستخدم الطبيب التصوير بالموجات فوق الصوتية لتحديد أماكن تواجد دوالي الخصية، ليسهل عليه وضع البرنامج العلاجي المناسب، وكيفية التدخل.

ما هي طرق علاج دوالي الخصية؟

يشمل علاج دوالي الخصية مجموعة من التدخلات التي يعتمد الطبيب أي منها، بناءً على التشخيص الدقيق لحالة كل شخص، ويتضمن ما يلي: 

  • الجراحة التقليدية، أو المنظار: يعمل الطبيب من خلال هذا الإجراء على إغلاق الأوردة المصابة، وتحويل مسار الدم إلى أوردة سليمة بهدف تحسين جودة الحيوانات المنوية المنتجة.
  • استخدام الأشعة التداخلية: يستخدم الطبيب مخدرًا موضعيًا، ويعالج دوالي الخصية عبر أوردة الفخذ والرقبة، وأثبتت الأبحاث مدى كفاءة هذه الطريقة في تحسين جودة الحيوانات المنوية المنتجة. 
  • التدخلات غير الجراحية: تشمل مجموعة من الأدوات منها استخدام المسكنات لتخفيف حدة الألم، ارتداء ملابس داعمة لتقليل احتقان الأوردة، بالإضافة إلى الإكثار من تناول المنتجات الطبيعية التي تحتوي على كميات مناسبة من مضادات الأكسدة، ويمكن العثور عليها في الخضراوات والفاكهة.  

احرص على اتباع النصائح السابقة، والالتزام بتعليمات الطبيب المعالج لضمان علاج المشكلة وتجنب حدوث أي مضاعفات غير مرغوبة. 

ختامًا، دوالي الخصية  لم تكن يومًا بالمشكلة المزعجة للكثير من الأشخاص في بدايتها خاصة لأنها لا تسبب أي ألم، لكن مع  إهمالها قد تؤدي إلى العقم وصعوبة الإنجاب نظرًا لعدم وجود حيوانات منوية بجودة عالية قادرة على حدوث الإخصاب، إحرص على زيارة الطبيب مرة كل 6 أشهر، لإجراء الفحص الدوري والتأكد من عدم وجود مشكلات صحية، كما ننصحك بضرورة إجراء الفحص الذاتي والتأكد من سلامة الخصية وعدم وجود أي أعراض غريبة. احجز موعدك الآن في عيادات الموسى التخصصية لتتمتع بخدمة متميزة على يد نخبة من أفضل أطباء المملكة.

SHARE: