احجز موعد
background

كيف يساعد اختبار النظر في الوقاية من مشكلات العين؟

استنادًا إلى استمرارنا في التفاعل مع الشاشات على مدار الساعة، يتعين علينا التفكير بجدية  في تبني إجراءات وقائية للحفاظ على صحة رؤيتنا، ومن هنا، يكتسب اختبار النظر أهمية فائقة، إذ يُعَدُّ أداة حيوية لتقديم تقييم دقيق لقدرة العين على التكيف مع هذه البيئة المتغيرة والتحديات المتزايدة. 

ما هو اختبار النظر؟

يُجرى عادة فحص النظر لإجراء تقييم شامل لكل من الرؤية وصحة العين يجريه طبيب العيون، ويشمل عادةً إجراء الاختبارات التالية:

  • قياس حدة البصر باستخدام مخطط سنيلين (Snellen chart).
  • اختبارات الانكسار لتحديد قياس للنظارات أو العدسات اللاصقة.
  • اختبارات حركية العين.
  • قياس ضغط العين الداخلي للكشف عن الجلوكوما (ارتفاع ضغط العين).
  • فحص المصباح الشقي، لتقييم الجزء الأمامي من العين بما في ذلك القزحية، والقرنية.
  • تنظير قاع العين، أو فحص شبكية العين والعصب البصري في الجزء الخلفي من العين. 
  • استجابات الحدقة للضوء.
  • اختبار الرؤية الجانبية (المحيطية).
  • تقييمات رؤية الألوان.

يوصى بإجراء فحوصات العين المنتظمة لجميع الأفراد، بغض النظر عن العمر وحالة الرؤية.

اختبار قوة النظر

إن اختبار فحص حدة الرؤية هو جزء أساسي من الكشف البصري. يقيس هذا الاختبار حدة ووضوح ودرجة الإبصار .

الطريقة الأكثر شيوعًا المستخدمة لتقييم قوة النظر هي جدول سنيلين، الذي يتكون من حروف وأرقام بأحجام مختلفة. 

خلال الاختبار، سيُطلب منك قراءة الحروف أو الأرقام على الجدول من مسافة معينة. تُعبر نتائج هذا الاختبار عن طريق كسر. على سبيل المثال، إذا كانت لديك رؤية 20/20، فهذا يعني أنك تستطيع رؤية عند 20 قدمًا ما يمكن للشخص الطبيعي رؤيته عند 20 قدمًا، وهي الحالة المُثلى.

لتحديد حدة الرؤية بشكل دقيق، قد يستخدم أطباء العيون أيضًا جهازًا يُسمى فوروبتر أو محرك الإبصار (Phoropter)، وهو جهاز يحتوي على عدة عدسات، تتغير في أثناء نظرك من خلالها، واختيارك إلى العدسة التي توفر أوضح رؤية بالنسبة لك. 

تُعرف هذه العملية باسم التكسير وتساعد في تحديد ما إذا كنت بحاجة إلى نظارات أو عدسات لاصقة لتصحيح أي أخطاء انكسار.

 

اختبار النظر بالأرقام

اختبار الرؤية بالأرقام هو فحص متخصص يركز على تقييم حدة الرؤية باستخدام الأرقام بدلاً من الحروف. يكون مفيدًا بشكل خاص للأفراد الذين قد يواجهون صعوبة في التعرف على الحروف أو التمييز بينها. 

ما هو اختبار النظر بالألوان؟

فحص رؤية الألوان هو جزء آخر أساسي من الكشف البصري. يقيم قدرتك على التمييز والتفرقة بين الألوان المختلفة. هذا الفحص مهم بشكل خاص للمهن التي تتطلب تمييز الألوان، مثل: الطيارون.

اختبار رؤية الالوان الشائع هو اختبار إيشيهارا (Ishihara test)، الذي يتكون من لوحات بها نقاط ملونة تشكل أرقامًا أو أنماطًا. 

إذا كانت رؤيتك للألوان طبيعية، ستتمكن من تحديد الأرقام أو الأنماط بسهولة، بينما قد يجد الأفراد الذين يعانون من نقص في رؤية الألوان صعوبة في ذلك.

متى يجب إجراء فحص النظر؟

يجب إجراء فحص شامل للعين لمعظم الأطفال والكبار كل عام إلى عامين. قد يحتاج بعض الأشخاص إلى إجراء الفحص بشكل أكثر تكرارًا؛ نظراً لأنهم أكثر عرضة للإصابة بأمراض العين أو اضطرابات الرؤية. 

تشمل هذه الفئة الأشخاص الذين:

  1. تجاوزوا سن الستين.
  2. لديهم أصول أفريقية أو إسبانية.
  3. يعانون من زيادة في الوزن أو السمنة.
  4. خضعوا لعمليات جراحية في العين أو تعرضوا لإصابات أو ضرر في العين نتيجة لسكتة دماغية.
  5. لديهم تاريخ عائلي بالإصابة بأمراض العيون.
  6. يعانون من حالات صحية يمكن أن تتسبب في مشكلات العين، مثل مرض السكري.
  7. يرتدون نظارات أو عدسات لاصقة.

 

ماذا يكشف فحص العيون؟ وما أهميته؟

اعتمادًا على عوامل الخطر الخاصة بكل شخص، قد يوصي طبيب العيون بإجراء الفحوصات الروتينية بوتيرة مخصصة، للكشف عن أي مشكلات أو أمراض محتملة، مثل:

  • إعتام عدسة العين. 
  • الزرق.
  • التهاب القرنية.
  • الضمور البقعي المرتبط بالعمر (ARMD).

بالإضافة إلى أمراض مزمنة، مثل السكري أو ارتفاع ضغط الدم التي قد تؤثر بشكل مباشر على الرؤية وحدة الإبصار إذا تُركت دون علاج. 

تُعد فحوصات العيون الدورية ضرورية لعدة أسباب، أولاً وقبل كل شيء، تتيح للأطباء تقييم رؤيتك والكشف عن أي أخطاء انكسار، وتمكنهم من اكتشاف أمراض العيون، مثل الجلوكوما أو تحلل الشبكية في مراحلها المبكرة، مما يزيد من فرص العلاج الناجح، بالإضافة إلى ذلك، يكشف اختبار النظر الذي تحدثنا عنه اليوم عن حدة ووضوح رؤيتك وتحديد الحاجة إلى النظارات الطبية.

 

تأكد من حجزك موعد كشف العيون الدوري؛ للحفاظ على رؤيتك وصحتك العامة.

SHARE: